منذ وقت ليس بطويل كانت العاب الكازينو في البلاد العربية أو على أرض الواقع أمر غير وارد لأذهان العرب لأنه غير متاح لهم في دولهم التي تطبق الشريعة الإسلامية وترى أن هذه الالعاب محرمة، فكانوا فقط يعرفون عنها بعض المعلومات من الأفلام الأجنبية، وقد يستمتع أحد الأشخاص من أثرياء القوم بهذه الالعاب عند سفره لأحد الدول الأجنبية فقط دون غيره وتكون تجربة مؤقتة سرعان ما تختفي بمجرد عودته لوطنه.

أكثر مواقع كازينو موثوق بها اون لاين

الميزات
مكافآت
تصنيف
الدخول
  • العربية
  • يقدم مكافآت سخية
  • برنامج ولاء وجوائز نقدية
مكافأة 200$
  • يوفر الأمان والنزاهة
  • خدمة الدعم ممتازة
  • مكافآت متنوعة
مكافأة ترحيبية 150%
  • متوافق مع كافة أنظمة التشغيل
  • باقة متنوعة من أفضل الألعاب
  • يوفر العاب الكازينو المباشر
100% وحتى 200 دولار
  • العربية
  • الموقع ذو تصميم مميز وفاخر ومنظم بشكل رائع
  • يضم باقة العاب لأفضل مطوري العاب الكازينو
مكافأة تصل 1000$
  • موقع مميز ذو تصميم خاص
  • يقدم باقات ترحيبية تصل إلى 1500 دولار
  • متوافق مع الهاتف الجوال
مكافأة تصل 1500$
  • مدعوم بعدد قليل من اللغات
  • كازينو آمن وموثوق
  • يوفر اللعب المباشر
مكافأة 200% + 50 لفة مجانية
  • العربية
  • خدمة دعم باللغة العربية
  • يقدم تنوع هائل من الألعاب
مكافأة تصل 500$
  • كازينو مرخص من مالطا
  • حاصل على شهادة إيكوجرا
  • متوافق مع الهاتف الجوال
مكافأة 400$
  • العربية
  • يدعم اللغة العربية
  • متوافق مع الهاتف الجوال
500 $
  • العربية
  • كازينو مرخص
  • باقة متنوعة من أفضل الألعاب
100% وحتى 1600 دولار

 

دليل الكازينو اون لاين في البلاد العربية
أما في الوقت الحالي ومع ظهور مواقع الإنترنت أصبح الأمر مختلف تمامًا فقد إنتشرت الهواتف الجوالة والأجهزة الإلكترونية وزاد الإتصال بالإنترنت وأصبح أي مجهول لأي شخص يمكن التعرف عليه والوصول إليه من خلال هذه الأجهزة، وهنا قامت نوادي القمار التقليدية بدورها ونشر الكازينو عبر الإنترنت والتي إستطاعت أن تجذب إليها العديد من الأشخاص.

تطور تفاعل مواقع الكازينو في البلاد العربية

لم تكن الأمور سهلة في البداية فالتجربة الأولى تكون مكلفة وتحتاج لدعم والعمل على تطويرها حتى تجنى ثمار تلك المواقع وهذا بالفعل ما كان يحدث مع نوادي الكازينو اون لاين فقد كانت تكلفة إنشاء المواقع باهظة للغاية ولم تكن البنوك في الدول العربية قد توصلت لطرق التعامل المالي الموجودة في الوقت الحالي لذا كانت هذه المواقع لا تقبل اللاعبين من الدول العربية لعدم قدرتهم على إيداع مال حقيقي واللعب في العاب الكازينو.

لم يستمر هذا الوضع طويلًا بسبب التطور الهائل في التكنولوجيا والتقدم الذي يشهده العالم أجمع وهذا الأمر وصل للتعامل المالي والبنوك نفسها حيث توصلت لإيجاد العديد من الحلول للتعامل عبر الإنترنت مما جعل اللاعبين العرب قادرون على إيداع أموال أو تحويلها لأي مكان بحرية تامة، هذا الأمر حفز القائمين على الكازبنو اون لاين بفتح المجال للاعبين العرب الذين بدورهم قاموا بالإشتراك في هذه الكازينوهات للإستمتاع وتجربة ما كانوا يرونه عبر الإفلام ويطبقونه بالفعل، الكازينو اون لاين وجد طريقه للاعبين العرب حيث الإعتقاد بالحظ وإستخدامهم للإنترنت بشكل واسع بجانب إفتقارهم لألعاب المراهنات المختلفة.

لم تتوقف نوادي الكازينو اون لاين على قبول اللاعبين العرب فقط من قطر والإمارات العربية وغيرها بل قامت بتوفير العديد من عوامل الجذب المختلفة مثل المكافآت الترحيبية المغرية والتنوع الهائل في الالعاب المقدمة من الكازبنو، إلى جانب العديد من الخدمات والتسهيلات المقدمة لخدمة المشتركين العرب، وهكذا اصبح حلم الإشتراك في نوادي الكازينو والإستمتاع بالعاب المراهنات حلم سهل المنال وممكن بل والإشتراك في أفضل نوادي الكازينو مع الإستمتاع بأفضل المكافآت والالعاب وهو مازال في مكانه عبر جهازه الجوال.

طريقة إختيار كازينو اون لاين للاعبين العرب

بعد وصول الكازينو  في الدول العربية جميعها وفتح باب الإشتراك به والإستمتاع بكل ما يقدم في الكازينو أصبح هناك مشكلة جديدة وهي توافر العديد من نوادي الكازينو عبر الإنترنت ما بين الجيد ذات المصداقية والنزاهة وبين النوادي المحتالة مما جعل اللاعب العربي في حيرة من أمره أي منهم يختار وبناء على أي قواعد أو معايير، وكيف يحصل على المتعة والإثارة دون تكبد الخسارة والنصب من مواقع غير موثوق فيها.

هذا الأمر جعل الحاجة ماسة لإجراء تقييمات بشكل مستمر لجميع مواقع الكازينو اون لاين حتى يتمكن اللاعب العربي من معرفة النوادي الجيدة عن غيرها المحتالة، تقوم هذه التقييمات على نقد حيادي للنوادي المختلفة تتناول فيه تاريخ النادي والالعاب المتوافرة به والمكافآت المقدمة والطرق المالي وعيوبه إن وجدت، ومن خلال قراءة أكثر من تقييم عن كازينو معين يستطيع اللاعب العربي الحكم على مصداقية هذا الكازينو أو لا.

أما بالنسبة لمعايير إختيار الكازينو في الدول العربية بالنسبة للاعبين العرب فتكون عبارة عن نقاط محددة لابد من توافرها داخل الكازينو حتى ينال الثقة من اللاعبين، ومن أهم هذه المعايير ما يلي:

  1. لابد وأن يكون هذا الكازينو يقبل اللاعبين من جميع الدول العربية دون أي قيود تخص الأرباح أو وضع أي شروط على أي من الالعاب المتاحة في الكازينو.
  2. لابد وأن يكون الكازينو يعمل بشكل قانوني وحاصل على التراخيص اللازمة من جهات عالمية متخصصة في هذا المجال مما يجعل الكازينو خاضع لجميع القوانين العالمية المطبقة في مجال المراهنات.
  3. أن يقوم اللاعب العربي بقراءة العديد من التقييمات الخاصة بكازينو معين حتى يستطيع إختيار الأفضل من بينهم عن طريق عمل مقارنات بين المميزات الموجودة والالعاب المتاحة والمكافآت المقدمة وغيرها.
  4. إتاحة اللعب المجاني للمشتركين العرب في جميع الالعاب المتاحة داخل الكازينو حتى يتمكن اللاعب العربي من الحصول على الخبرة اللازمة قبل عمل إيداع مالي واللعب بمال حقيقي، كما تساعده على التعود على أجواء الكازينو والتأكد أن هذا الكازينو هو الأنسب له.
  5. لابد وأن يطلع اللاعب العربي على طرق الدفع في الكازينو وما بها من التعاملات المالية الخاصة بالدفع والسحب ومدى ملائمتها مع اللاعبين العرب ودولهم المختلفة حتى يتمكن اللاعب من الدفع واللعب بمال حقيقي وسحب الأرباح إذا كان من سعداء الحظ.
  6. يجب أن يتأكد اللاعب من توافر خدمة عملاء للكازينو وأن تكون هذه الخدمة على قدر عالي من المسئولية يعمل بها خبراء متخصصين في مجال المراهنات، وأن تكون متاحة طوال الأسبوع على مدار الساعة، وأن تكون جاهزة للرد على الأسئلة المطروحة من اللاعبين في أي وقت ومن أي مكان.

طرق الوصول إلى الكازينو في الدول العربية

يمكن لكل اللاعبين في الدول العربية هواة ألعاب المراهنات الوصول الآمن والسهل إلى أي موقع كازينو عبر الإنترنت، وذلك من خلال الوصول عبر الشبكات الإفتراضية (VPN) أو شبكة بروكسي (Proxy)، من خلالها يمكن لكل لاعب داخل دول العالم العربي أن يتجاوز العمليات التعقب والمراقبة والحجب التي تقوم بها السلطات والجهات الرقابية في تلك الدول الإسلامية التي تحرم ممارسة ألعاب المراهنات بكافة أشكالها سواء على أرض الواقع أو عبر الإنترنت. ولكن كيف يستخدم اللاعب الشبكة الإفتراضية أو شبكة بروكسي في الوصول لمواقع الكازينو اون لاين، وما هى تكلفتها؟ هذا ما سنشرحه فيما يلي:

الوصول إلى الكازينو اون لاين من خلال شبكة الإفتراضية: الشبكة الإفتراضية (VPN) تسمح للوصول إلى أي موقع محجوب عبر الإنترنت، وهى عبارة عن تقنية في غاية التطور لها خوادم عديدة في الكثير من البلاد حول العالم، وطبيعة عملها يعتمد على توفير شبكة وهمية عبر تغيير بروتوكول عنوان اللاعب (IP)، بحيث يظهر مختلف عن عنوان البرتوكول الذي يستخدمه خادم البلد المقيم بها اللاعب، الأمر الذي يجعل مزودي الخدمة الإلكترونية في البلاد تتوهم أن مالك هذا العنوان من خارج البلاد، وهذا يجعله يصل إلى مواقع الكازينو التي يريدها بكل أمان وخصوصية، كما لا يمكن لأحد أن يخترق بياناته أو يتعرف على تعاملاته المالية التي تتم في الكازينو.

وهناك نوعين من الشبكات الإفتراضية، النوع الأول مجاني ويسمح للاعب الوصول بكل سهولة لأي موقع كازينو عبر الإنترنت، ولكن إمكانياته وخدماته محدودة لحداٍ ما، والنوع الثاني من الشبكات الإفتراضية مدفوع، يمكن للاعب الإستفادة منه من خلال دفع إشتراك شهري، وهذا النوع إمكانياته أعلى بكثير من النوع الأول.

الوصول للكازينو من خلال شبكة البروكسي (Proxy): شبكة البروكسي توفر الوصول الآمن والسهل لكل هواة المشاركة في مواقع الكازينو اون لاين، حيث يمكنها بسهولة  تخطي وفتح كافة المواقع التي تحجبها الدولة، ومن أهم مهامها تعمل على تخزين المواقع وتحويل طلبات المستخدمين وإزالة الصفحات الغير هامة، علاوة على عزل الشبكات الداخلية عن الشبكة الخارجية العالمية. بمعنى مختصر شبكة البروكسي عبارة عن تطبيق يتم تثبيته على أجهزة خوادم الشبكة الداخلية للوصول الآمن إلى شبكة الإنترنت العالمية.

وتمتلك شبكة البروكسي (Proxy Servers ) العديد من الخوادم التي تعمل كوسيط لتوصيل المستخدمين بأي موقع عبر شبكة الإنترنت بسرية كاملة، من خلال تغيير بروتوكول عنوان المستخدم (IP )، وهذا يجعل عنوان اللاعب يظهر للأجهزة التتبع والمراقبة على أنه عنوان مختلف عن عنوان الخادم المستخدم في البلاد، وهكذا يكون اللاعب في أمان وسرية كاملة، لأن أجهزة الدولة لن يمكنها التعرف على هويته أو موقعه، وبالتالي لا يمكنها أن تعرف إذا كان يشارك في مواقع الكازينو ام لا.

ويعتبر الوصول إلى الكازينو اون لاين في البلاد العربية من خلال الشبكة الإفتراضية VPN))، أكثر أمان عن الوصول من خلال شبكة البروكسي، لأن الشبكة الإفتراضية توفر للمستخدم شبكة وهمية مع تغيير عنوان الأي بي الخاص باللاعب، كما توفر شبكة إنترنت أكثر سرعه، بالإضافة إلى أنها توفر للمستخدمين معدل أمان عالي جداً عبر بتشفير كافة بياناته، أيضاً قليلة التكلفة وأكثر سهولة في الإستخدام.

أما شبكة البروكسي فأنها أقل في المزايا كثيراً بالمقارنة مع الشبكة الإفتراضية، كل ما تقوم بها هى دور الوساطة، حيث يمكنك الإتصال بها عبر الخوادم الخاصة بها وهى تقوم بتوصيلك إلى الكازينو الذي تريده، بجانب أنها متوفرة مجاناً.

لم يعد اللاعب العربي يسمع فقط عن العاب المراهنات أو يشاهدها في الافلام المعروضة على التلفاز بل أصبح بإمكانه الإشتراك فيها والإستمتاع بكل ما يقدم داخل الكازينو في الدول العربية من العاب متنوعة ومكافآت رائعة، فضلاً عن توفير العديد من طرق التعاملات المالية المسموح بالتعامل بها من داخل الدول العربية دون أن يسافر أو يبحث عن مكان مميز أو يتعرض للمسألة القانونية بل وهو في مكانه من خلال هاتفه الجوال، ولكن عزيزي اللاعب العربي لابد وأن تتأكد من إختيارك لموقع كازينو مميز موثوق فيه حاصل على جميع التراخيص اللازمة من إحدى الجهات العالمية المختصة بذلك بناء على القواعد السابقة حتى تحظى على جولة مميزة دون أن تتعرض للنصب والإحتيال، ولم يتوقف المجال على أن تشارك في العاب المراهنات عبر الكازينو اون لاين بل أصبح الأمر أكثر تطور فيمكنك من خلال هاتفك الجوال الإشتراك في كازينو الموزع المباشر الذي ينقلك مباشرًة إلى نوادي القمار التقليدي والتي بدورها تمنحك موزع حقيقي ولاعبين حقيقيين يمكنك التواصل معهم بمنتهى الشفافية لتستمتع بأحدى الجولات المميزة وهذا بالفعل أمر مذهل.